مشاهدة : 2053
النتائج 1 إلى 9 من 9

الحب هو ؟؟ (لنزار قباني)

الحب هُو ؟؟ (لنزار قبانَّي) [align=center][align=center] اخوانَّي الَّاعزاء ملَوك مِنتديات ملَوك العرب حبيت انَّقل لكَم الْيَوْم وكُلّ يَوْم انَّ شاء اللَه قصيده مِن قصائد الشاعر الْكَبِير نزار قبانَّي عسى انَّ ...

  1. الصورة الرمزية AL aDMEr AL
    مشرف سابق
    [align=center][align=center]الحب هُو ؟؟ (لنزار قبانَّي) f3670d07f0.gif الحب هُو ؟؟ (لنزار قبانَّي) 15.gif اخوانَّي الَّاعزاء ملَوك مِنتديات ملَوك العرب حبيت انَّقل لكَم الْيَوْم وكُلّ يَوْم انَّ شاء اللَه قصيده مِن قصائد الشاعر الْكَبِير نزار قبانَّي عسى انَّ تنال رضاكَم واعجابِكَم وتحياتي لكَم ....الحب هُو الحب هُو ذَلِك الشعور الخفِي الّذي يتجول فِي كُلّ مكَانَّ ويطوف الدنيا بحثا عَن فرصته المِنتظرة لِيداعب الَّاحساس ويسحر الَّاعين لِيتسلل بهدوء ويسِتقر فِي غفلة مِن العقل ورغما عَنك دَاخَل تجاوَيف القلب .. لِيمتلك الروح والَوجدانَّ لِيسيطر عَلَى كُلّ كيانَّ الَّانَّسانَّ والحب هُو ذالك الشعور الّذي يتملك الَّانَّسانَّ فِي دَاخَلَه ويطوف به الْعَالِم حَيث يشاء بافراحه واحزانَّه يجول كُلّ مكَانَّ فَوْق زبد البحر يمشي دون انَّ يغوص فِي اعماقه الحب هُو ذَلِك الَوباء اللذيذ المَعدي الّذي يصيب جَمِيع الكائنات بِدون اسِتثناء لَه مغناطيسية تجذب الكائنات الَى بَعضها البَعض وبِدونه لن تسِتمر الحياة عَلَى اي كوكب للحب مَعانَّي عظيمة وتعاريف عديدة تختلف مِن عاشق لاخِر فكُلّ محب لديه تصَوَرٌ وتعريف خاصّ لمَعَنى الحب وهَذِه المساحة مطروحة لمحاوَلة الَوصول الَى اُجْمُل واشمل واعمق تعريف لمَعَنى الحب . الحب ذَلِك الساحر الّذي يمس توافه الَّاشياء فتصبح جَمِيلَه تبعث فِي النفس السعادة وقَالَوا عَن الحب كذَلِك انَّه نار يشوي قلَوب الرجال لتاكُلّ مِنه النساء واقول انَّا عَن الحب انَّه مقاطع موسيقيه رقيقه جَمِيلَه تكون مِنعشه حينا وفِي احايين كثيرة تكون محزنه واحيانَّا تكون مبكيه اوَدع اللَه الحب فِي كُلّ مخلَوقاته لِيظهر ضعف العباد فِي ابسط مخلَوقاته ابراهِيم العزي لا يزال الحب يطاردني فِي كُلّ الَّارجاء يجلس مَع حَديثي الَولادة يقارع المبانَّي القَديمة يتوجه نحو الشَمَال والجَنُوب فِي كُلّ مكَانَّ وفِي كُلّ زمانَّ نحو عتبات البيوت حَيث اقف وحيدا مِنظرا الشروق والغروب اغني لحنا لربما امطرت السماء بكُلّماته واعطت الرياح بهجته لربما بكُلّماتي كن السباق حتَى اقطف لك وردة واجلس عَلَى الشرفات مِنتظرا شيئا يخبرني انَّها قَد عادت مِن سر الَهروب نحو عِلمي المِنشود فبطيات السماء الْكَبِيرة قارئ كتاب انَّاملَها لتتربع عَلَى عرش قلبي حتَى اخبرها انَّي مسافر فِي حَبها نحو العبادة ما هُو الحب ..؟؟ هناك سوال الَى الَّانَّ لم يفلح العِلم اوَ الفلسفة اوَ الخبرة فِي ايجاد تعريف لَه و ارْوَع ما قرات ما قَالته كاتبه محنكة و هُو انَّ سكَانَّ الَّاسكيمو لديهم اثنانَّ وخَمسون اسم للثلج لانَّه مسالة رئيسيه فِي حياتهم و لانَّ الحب مهم فِي حياتهم و حياتنا ايضا فِيجب انَّ يكون لَه اسماء عديدة و لَكِنّ ... ما هُو الحب ؟؟ هَل هُو شمَعه ورده كُلّمه حب اثاره مغامرة حركه بيولَوجيه ؟ ام كُلّ ذَلِك ؟؟ هناك بَعض الَوصف لاحساس الحب عَند البِنَات والَّاوَد سنه اوَلى حب اشعر باختناق . انَّقباض قلب وركبتاي تولمانَّني و راسي يدور وضيق و رغبه فِي البكاء لا تخافوا هَذِه لِيسِت اعراض انَّيميا و لِيس دورانَّا بفعل صعود المصعد الكهربائي انَّه رد بدني تجاه احساس الحب اتقلب فِي فراشي شَمَالَّا ويمَيْنا اغطي نفسي باللحاف و ازيحه مره . و اغني مره و مره اشعر بانَّ هذا اللِيل اطول لِيل فِي الحياة لا تخافون هذا الَّارق ارق سهارى الحب فالحب يعَني السهر و فراشك نظيف ونومك طَبِيعِيّ لَكِنّه متعرض لَهزه وازمه اسمها الحب ابكي بحرقه واثور .. ابكي لاي حَديث اوَ اغنيه اوَ مِنظر حتَى انَّ امي تصرخ بي مَاذَا بك ؟ هَل مات لك احد ؟؟ لا تخافون الحب توامه الحساسية و الحزن لقَد ماتت براه الطفولة فَقَطّ وقلبك الّذي كَانَّ ينبض للعبه الَّانَّ اصبح ينبض للعبه حيه مِن لحم و دم قَبْل انَّ اشعر بالحب كَانَّت علاقتي بالناس عاديه و مِنذ بدات اميل لَهذا الشخص وانَّا كثير المشَكْلات و الصراخ و الشجار لا تخافون انَّ الحب يخلق زوبعة يخلق قلقا و ضيقا لانَّ الَّانَّسانَّ لا بد انَّ ينفس عَن نفسه ويخرج كُلّ هذا فِي علاقاته الَّاسريه والَّاجتماعية انَّه تحويل القلق الَى مكَانَّ بديل لِمَاذَا اختلق الزعل مَع مِن احب . اشتمه و اعاتبه وارجع اعتذر لَه ؟ هذا هُو الحب ... قلق و عَدِم ادراك حقيقي لما نُرِيد قولَه انَّت تُرِيد الم فِي الحب و تُرِيد خصام ورضا و هذا هُو طبع الحب . لا يوجد حب الَّا !!!!! الحب كَلِمَة جَمِيلة نعم وصحيح هِي صَغِيرة بالَّاحرف لَكِنّ كَبِيرة بالمَعَنى ,, الحب كَلِمَة لا يَعْرُفها الَّا الّذي يحترق مِنها اوَ الّذي يدخل فِي جوفها ,, الحب عذاب وفراق وتعب قلَوب ولا اعتقَد انَّ يوجد انَّسانَّ بهَذِه الدنيا يسِتاهَلُ الحب الحقيقي .انَّا اقول الحب الموجود الَّانَّ فَقَطّ حب اللَه والَوطن والَّاهَلُ والَّاوَلاًد هذا الحب الشريف العفِيف الّذي وضعه اللَه سبحانَّه مِن بدء الخلِيقة لَكِنّ غَيْره لا اعتقَد ,, وهَذِه مِن تجربتي الشخصية لا يوجد حب ,, نعم اوَقات ينوجد اذا كَانَّ مصالح واسِتغلال وهذا طبعا حب نفاق ومصلحة وما اعتقَد اي شخص يرضى به ,, لا تُقَوِّلَون انَّي متشائمة ابدا ولَكِنّ لانَّي مريت بتجربة وللاسف للانَّ اعانَّي مِنها ولا اسِتطيع نسيانَّها ,, والشخص الّذي احببته يُرِيد الَّانَّ مِني انَّ الغي قلبي ومشاعري واحاسيسي عَندما اتكُلّم مَعاه ,, تخيلَوا بَعْد قصة الحب يُرِيد انَّ يكُلّمِني عَلَى اساس اخوانَّ ,, والَّاخ يتكُلّم عَن مغامراته العاطفِية مِن كُلّ جانَّب وفِي كُلّ بلاد الْعَالِم ولا يُرِيد مِني انَّ ابدي الغَيْرة ,, ولا يُرِيد انَّ اكون بشر مثلَه ,, هَل هذا الحب الّذي تتكُلّمون عَنه ,, بالنسبة لِي اقول لا يوجد حب مَع العِلم انَّي رومانَّسية لاقصى درجة واحب الشعر وكَلاَم الحب وكُلّ شي لَكِنّ فَقَطّ لامتع سمَعي به ... واسفة عَلَى الَّاطالة واعذروني فانَّا لن ولم اسمح لقلبي انَّ يفَتَح بابه لاي مِن البشر للحب الّذي تتكُلّمون عَنه وحبي فَقَطّ للَه والَوطن والَّاهَلُ والَّاوَلاًد الحب جمرة مِن نار تنثر شظاياها فِي قلَوب المحبَيْن فتكويهم بلَوعة الشوق والم الفراق الحب وعود وعهُود قطعت عَلَى عتبات الزمانَّ الحب تلاقي الَّانَّفاس وتشابك النظرات وتحلِيقها فِي سماء تخلَو مِن الَّاحقاد والَّاضغانَّ الحب تضحية عَلَى حساب المحب لمحبوبة الحب مقطوعة موسيقية تتناغم فِيها الَّاوَتار لتنسج لحنا دافئا مِن قلب الحبيبَيْن الحب وباء يصعب التَّخَلُّص مِنه وغالبا ماتكون نهايته دموع ضائعة فِي عالم الَّاحزانَّ . فالحب هَلاك ولَو جملته الَّاحلَام . الحب كُلّمه قلِيلَه الحروف يلفظ فِيها الصَّغِير والْكَبِير سَهَّلَه النطق لايَعْرُف اضرَارها الَّا لاحقا الحب رَائِع ومبكي مضَحِك ومدمي الحب هُو شعور لانَّتحكَم فِيه اشياء الِيِه ولاقل احاسيس مبرمجه عَلَى هذا فمِن نحب ؟؟هَل نختاره لا !! لا نعم لا فمِن نحب سيختاره القلب ولَو نكرهه فالقلب سيختاره والعقل سيجاريه والَّاحاسيس سِتتعلق فِيه نعم هذا مِن احب ياارْوَعها مِن كُلّمه لَكِنّ مِن احب يحبني ؟؟ ام حب مِن طرف هَل يكون حب مبكي ام ارْوَع اللحظات مَع حبيبي اللَه ماارْوَعها حبيبي كُلّمه حبيبي رَائِعة كروعتك ياحبيبي كبهجتك , كسرورك , كدلعك, وغضبك حبيبي.. اصبحنا فِي زمِن يتسائل المرء مِنا ما هُو الحب ؟اوَ كَيْف يكون الحب؟.. الحب كَلِمَة صَغِيرة تحمل فِي جوفها الَّاف المشاعر. مِن مِنا لا يتذكر كَيْف اسِتيقظت مشاعره لاوَل مرة لا اعتقَد بانَّ احد عَلَى الَّاطلاق سوف يسِتطيع وصف الحب لانَّ مشاعر الحب بالذات اِكْبَر مِن توصف لاي مخلَوق. يكفِي انَّ يخفق قلبك لتَعْلَم مدى عجزنا الكَامِل عَن وصف تلك الدقات . دقة تلَو الَّاخِرة وتصبح فِي الَّافق . تعجز حتَى مِن تلتقط انَّفاسك الملتحمة مَع السعادة الَّابدية.. هذا راي فِي الحب الصادق طبعا.. ************** ما يخطر فِي بالِي حين يتحدث اي شخص عَن الرومانَّسية بانَّها المِنبع الرئيسي للحب 000فما هُو الحب وما قيمته انَّ فقَدنا الرومانَّسية 00 حين تتواجد الرومانَّسية نسبح فِي تيارات الَّافق المغادرة الَى الَّانَّهاية00 تنسى كُلّ الَّالم وتندمج مَع السعادة الَّابدية 00 ومِن فقَد الرومانَّسية خسر جُزْء كَبِير مِن حَبه00 واصبح الحب بالنسبة الِيِه مجرد روتين قاتل لا اكثر ولا اقل00 قَبْل انَّ اتكُلّم عَن الحب اُرِيد انَّ اوَضح شيء هُو فلِيتخيل كُلّ مِنكَم الحياة بِدون الحب مَاذَا سِتكون؟؟؟ وعَندها سوف يعِلم انَّ كَلِمَة الحب شيء كَبِير لا يمكن انَّ يعبر اوَ يكتب عَنها عَلَى ورقة اوَ صفحة عَلَى الَّانَّترنيت والدلِيل عَلَى ذَلِك عَندما يحب الَّانَّسانَّ حبا حقيقيا يرى انَّ كَلِمَة الحب لا تكفِي للتعبير عَن ما فِي دَاخَلَه جاءت كَلِمَة الحب مِن الحباي حَبةوتعَني هنا حَبة القلب اي قلب القلب فاذا كَانَّ القلب هُو شريانَّ الحياة وتتصل به الروح الَّتِي تنبع مِنها الَّاحاسيس والمشاعر فكَيْف يكون قلب هذا القلب ؟؟ كُلّ انَّسانَّ فِي هذا الكون يبحث عَن الحب والسعادة الطفل والمراهق والبالغ ولِيس للحب قانَّون ولا قواعد نسير عَلَيها وانَّما هُو شيء موجود فِي الفطرة الموجودة دَاخَل الَّانَّسانَّ ولا يمكن انَّ يكون هناك بشر يكره الحب ،يمكن انَّ يكون يكره انَّ يحب لَكِنّ لا يسِتطيع انَّ يكره الحب نفسه الحب هُو الشيء المَعبر عَن كافه الصفات النبيلة فِي الحياة ،فالتضحية تنبع مِن الحب والسعادة تنبع مِن الحب والحنانَّ والَّاحساس ينبعانَّ مِن الحب والعكس غَيْر صحيح ،فلا يمكن انَّ نُقَوِّل انَّ الحب ينبع مِن التضحية وهكَذَا… ولا ننسى انَّ للحب انَّوَاع وسوف اتكُلّم عَن الحب الرومانَّسي الّذي يدور بَيْن الرجل والمراة فهُو علاقة بَيْن شاب وفتاة قائمة عَلَى التفاهْم والحنانَّ لتحقيق الراحة والسرور وكي يحرص الَّانَّسانَّ عَلَى هَذِه العلاقة فعَلَيه انَّ يتعب ويضحي مِن اجل تحقيق السعادة الِي المحبوب،انَّ الَّانَّسانَّ يظل عَلَى علاقة بانَّسانَّ اخِر ما دامت هَذِه العلاقة تعطيه شيئا وتبقى هَذِه العلاقة مسِتمرة ما دام هذا الشيء لن يجده فِي علاقة اخِرى فالحب هُو مخلَوق يتنفس مِن الَّاحساس وياكُلّ مِن المشاعر يخلق فِي لحضه ما مِن قَبْل اثنانَّ جمَعهما الَّامل فِي الحياة،والشيء الجَمِيل فِيه انَّه ينمو مِن التضحية ويكبر مَع الَّاخلاص ويعيش مادامت الحياة موجودة،فالحياة هِي الَّانَّسانَّ والَّانَّسانَّ هُو الحب ،ففِي الحب تتعانَّق القلَوب وتتصافح العيون وَيْنمو الحب بسرعة البرق فهُو عَناق دائم بَيْن روحين تكَمل الَواحِدة الَّاخِرى لانَّ اللَه عَندما خلق الروح قسم كُلّ مِنها الَى قسمَيْن والقى بالنصفِين فِي مكَانَّين مختلفِين ولذاك فالنصفِين يبحث كُلّ مِنهما عَلَى النصف الَّاخِر فعَند الحب يلتقي فِيه النصفانَّ ويصبحانَّ قلبا واحِد وحياة واحِدة ويصبح الخيال والحقيقة شيء واحِد انَّ كَلاَمي هذا لايعَني انَّه لِيس هناك مَتَاعب فِي الحب ،نعم هناك مشَكْلات كَبِيرة ومولمة وتُسَبِّب الحزن وفقَدانَّ الَّامل لَكِنّ يبقى عَلَى الفرد انَّ يكون اماَم مراة نفسه وانَّ يتحمل مسوولِية تصرفاته ويكون قادرا عَلَى فهم العلاقة ضمِن مفهُومها الصحيح العَناصر الَّتِي تساعد عَلَى نجاح الحب 1-الفهم السلِيم لما يشعر به الَّانَّسانَّ 2-الَّاحترام 3-الَّايمانَّ بالتُغَيِّر ا الحب كَلِمَة مِن حرفِين عجز كثير مِن الناس تفسيرها حب الحاء = حيره الباء = بلاء فقَالَوا عَنه حيرة وبلاء الحب تضحية يعجز اللسانَّ عَن وصف احساس الحب فهُو احساس جَمِيل فحلاوَة الحب فِي مرارته فمِن لم يتذوق مرارة الحب فهُو لا يَعْرُف الحب حلاوَة الحب فِي قسوته الحب تملك وانَّانَّية فلا تُرِيد انَّ يشاركك احد فِي محبوبتك ولا تُرِيدها انَّ تشارك احد حتَى فِي افراحهم واحزانَّهم الحب غَيْره والغَيْره هِي مرارة الحب فلا حب بِدون غَيْرة ولا رماد بِدون نار مَاذَا نُقَوِّل بَعْد عَن الحب هَل نُقَوِّل عذاب كَلِمَة ماثورة الحب عذاب هُو فعلا عذاب ولَكِنّ احلَى عذاب عذاب بطعم العسل ونكهة الَورد ولَكِنّ عَندما نتكُلّم عَن الحب فلِمَاذَا لا نتكُلّم عَن الفراق فالفراق بداية النهاية ولكُلّ بداية نهاية لَكِنّ اقسى بداية كثير يوهم بالحب الحب الحقيق هُو تبادل شعور مشترك بَيْن طرفِين كُلّ مِنهم مرتبط بالَّاخِر وكُلّ مِنهم لا غنى لَه عَنه عَن الَّاخِر كالقلب والجسم ما هُو الحب؟؟؟ الحب لَه الَوانَّ وانَّوَاع وهُو جَمِيل بجَمِيع انَّوَاعه لانَّه فطره الَّانَّسانَّ انَّ يحب والذى اوَد انَّ اتحدث عَنه هُو الحب بَيْن الرجل والمراة وهُو حب جَمِيل وخطير فِى نفس الَوقت ولَه عده انَّوَاع وبه يرفع ويسعد انَّاس ويدمر ويشقى اخِرين..كُلّ انَّسانَّ يتمِنى انَّ يجد الَّانَّسانَّ الذى يحَبه واساس كُلّ حب هُو التفاهْم والَّانَّسجام وتوافق الَّافكار والَّاراء وتناسب المشاعر والَّاحاسيس فمِن يبتلى بحب انَّسانَّ ويتعلق به ولايبادلَه الطرف الَّاخِر الحب بنفس المقَدار والَّاسلَوب يكون نصيبه العذاب والتعاسه ونهايته الَى الَهَلاك سواء فهمه الطرف الَّاخِر اوَ لم يفهم .وكثير ما يحدث هذا بَيْن انَّاس يرتبطون وتسِتمر علاقتهم ومِن ثَمّ يبدا احد الطرفِين بابتزار ماشعر شريكه ويسِتغل شده حَبه لَها اوَ لَه وتبدا المَعانَّاه والَّالام .وهنا تتجلى الَّانَّانَّيه ويتحول الحب الَى عقاب وعذاب...والمشَكْلَه الَّاخِرى هُو انَّ يصادف هذا الحب عقبات ومصاعب تحول بَيْن لقاء مِن نحب وهنا تتجلى قيمه الحب ومدى تصديه وتحملَه لَهَذِه المصاعب فالحب الحقيقى لا يقف اماَمَه زمانَّ اوَ مكَانَّ اوَ اى قُوَّة لانَّه حتَى وانَّ حالت المصاعب بَيْن لقاء الَّاجساد فلن تقوى عَلَى مِنع لقاء الَّارواح والمشاعر فمِن يحب حقيقه يسِتطيع انَّ يعيش مَع حبيبه فِى دَاخَل وجدانَّه واعماقه ويحس دائما انَّه مَعه فِى جَمِيع احوالَه بل حتَى يصبح جُزْء مِن كيانَّه ومرتبط به فِى نومه ويقظته ولِيلَه ونهاره ما اعظم انَّ نحب وانَّ نعيش مِن اجل انَّ نحب ونعَمِل عَلَى اسعاد مِن نحب ولَكِنّ السوال الحقيقى مِن هُو ياترى الذى يصبر عَلَى بَعْد حبيبه وفراقه فهِي نار مسِتعره تحرق قلب المحب ولا يطفئها الَّا لقاء الَّاحَبه الروحى والَّاتصال بالمشاعر قَبْل الَّاجساد فكَم مِن انَّاس حولنا يعيشون تَحْت سقف واحِد وهم لا يحسون ببَعضهم ولا تجمَعم الَّا اقَدار ومصالح ولَكِنّ دون احاسيس ومشاعر .الحب هُو ذَلِك الَّاحساس الذى نسعى الِيِه ونحن لا نعِلم ما هُو مصيرنا قَد يكون سعاده واحيانَّ كثيره يكون هَلاكنا ولَكِنّ لا نزال نبحث عَنه عَلَى امل السعاده فهُو شعور واحساس لا نملك الَّا انَّه ننقاد الِيِه ونصدقه لانَّنا نحب انَّ نحب الحب الجنة الضائعة ! الحب فِي جوهره نعيم الطبيعة البشرية و موهبة مِن اللَه عز وجل و لَكِنّه ضد التَرْكِيبة الثقافِية و اشدد عَلَى التَرْكِيبة الثقافِية,فالّذي يتعَامّل مَع الحب يتعَامّل مَع موهبة و ملكة و لِيس صنعة و حرفة و الحب خارق فِي مضمونه رغم ايمانَّنا العميق بانَّه مشاعر مغتصبة مِن مخيلة الكون لا احد يسِتطيع انَّ يغَيْر مِن قَدسية هُوى القلب و لَكِنّه مِن المتفق عَلَيه انَّ يفترق الَّاحَبة و الَّاياَم كفِيلة بذَلِك! انَّ مِن خصوصية العاشق, الخروج عَن زمِن البشرية فلِيسِت اللحظة هِي تلك اللحظة الَّتِي كَانَّ يعيشها قَبْل الحب و بَعْده و يكفِي انَّ ترى مِن تحب اُجْمُل ما فِي الكون و بهذا تكون قَد حصلت عَلَى الَّاسمى فالمَعَنى يتطلب حالة هِيجانَّ شديدة فِي المشاعر و نهم فِي الَّاخذ و ولادات جَديدة لكُلّ ايماءة و همسة و ما انَّ يفتر الحب حتَى تتبلد الروح و تسقط النفس مِن برجها العاجي و تذبل و السوال الساذج الّذي يطرح نفسه و ربما يروق لبَعض الدارسين فِي علَوم النفس اوَ العاطلِين عَن الحب بتهمة التبلد الحسي و هُو ما ذا لَو كَانَّ الحب مجرد فكرة مسيطرة عَلَى عقل الَّانَّسانَّ و قلبه؟! و مَاذَا لَو كَانَّ هناك مِن يسِتطيع التحكَم بهما ؟! و كُلّ ما املكه هُو تعَلِيق مقتضب عَلَى صيغة سوال بقولِي اهُو انَّسانَّ فعلا؟! اشك فِي ذَلِك! للحب قيم ادبية مشروط بها و هُو فِي نظري ذروة الجِمَال و شهِية الحياة و اذ كنت لا تملك شيئا مِن حطام الدنيا فانَّت غني بهذا الحب, و انَّ كنت تملك صولجانَّ الملك و بلا حب فانَّت تعس بقَدر ما تدفن وحيدا فِي يَوْم ما عَلِيك تجربة الحب فِيما لَو كَانَّت لديك الجراة و الملكة و الموهبة ! الكثير مِنا لِيس لَه شريك فِي عاطفته و لَكِنّه يعيش عَلَى فتات هذا الَّامل اما قصة انَّتهت و اما قصة يعتقَد بانَّها سِتبدا فِي يَوْم ما ..و لَكِنّ الشائع فِي الَّامر بانَّ الْجَمِيع يعتقَد بانَّه محب رغم انَّ الَّاثارة الجنسية و الجِمَالِية وحدهما لا تكفِيانَّ فهما سرعانَّ ما تنطفئا انَّ خلتا مِن مسحوق الحب السحري اما الّذين يكفرون بالحب فهم بَيْن محبط و بَيْن متبلد حس لا ثَالِث لَهما الحب ياساده ياكرام . هُو اصل العشق والغرام ..الحب هُو الَهُوى والَهِيام . الحب هُو غاية المرام. الحب هُو انَّ يكون مِن تحب كُلّ شيء فِي اي شيء.. الحب هُو انَّ يكون حبيبك بالنسبة لك الفرق مابَيْن الحياة والموت . بَيْن انَّ تكون فِي الَوجود اوَ الَّا وجود . انَّ يكون مِن تحب بالنسبة لك كُلّ الحدود . وانَّ تكون بتلك العلاقة السامية مَع حبيبك متميز تظن انَّك حالة مِن الشذوذ . تتقَبْل حبيبك كَما هُو . ترى اسواء عيوبه اُجْمُلَها لديك . وانَّ تشعره انَّه لِيس هنالك فِي الكون سواه . هُو وانَّت فَقَطّ . قلب واحِد . لايشعرك بالدفء سواه فِي اي لِيلة كَانَّت . وانَّ كَانَّت لِيلة ماطره . تلك هِي نهاية الخاطره...!!! الحب هُو انَّ يكون المرء عاشق مِن راسه حتَى اخمص قَدميه وانَّ لا يرى فِي الدنيا اُجْمُل مِن وجه مِن يحب و لا صوتا احلَى مِن صدى صوت مِن يحب انَّ يطير بَيْن عوالم السعادة يسِتشعر دفء شمس الحب الَّتِي لا تغيب و نفحات الحنانَّ الَّتِي تداعب الَوجدانَّ فلا يسِتطيع انَّ يعيش بعيدا عَنها و لَكِنّ عَندما يجرح الَّانَّسانَّ باسم الحب و يفاجا انَّه اعطى قلبه و وهب روحه للانَّسانَّ الخطا تبدا حينها المَعانَّاة عَندما تحس انَّ قلبك لم يعد ينبض مِن جَديد و كَانَّه لم يعد يعيش بَيْن ضلَوعك تسِتشعر الَّالم وترتشف كاس المرارة و الحرمانَّ و تتمِنى حينها لَو انَّ الَّارض تبتلعك اوَ انَّ تاخذك اجنحة النسيانَّ لتحلق فِي الخيال لتعيش عالما خالِيا مِن العيوب و النقائص عالم فِي عقلك انَّت تحاوَل عَن طَرِيقُه انَّ تلملم باقي اوَراقك و تمسك بقلمك و تضع قلبك بَيْن القضبانَّ و تاخذه الَى البعيد لانَّك لم تعد قادرا عَلَى الحب مِن جَديد اوَ انَّك لا تُرِيد انَّ تجعل قلبك يحب مِن جَديد لانَّ جرحه لم يلتئم بَعْد لذَلِك تفضل الرحيل و انَّا ايضا افضَل الرحيل و لا اسِتطيع الَّا انَّ اقول تعال مَعي يا قلبي المسكين سوف اخذك الَى بعيد فِي عالم خاصّ بي و بك انَّت يا قلبي و لن اسمح لاي مخلَوق بانَّ يطعَنك مِن جَديد باسم الحب الحب اطهر مِن انَّ يعيش فِي عالمِنا لانَّهم شوهُوه بايديهم القذرة و ارواحهم الشريرة هِيا لننسى و نعيش يا قلبي فما زال هناك امل و ما زال هناك حلم و ما زالت هناك قصة لم تنتهِي قصتي انَّا يا قلبي الحب هُو تلك الرعشة الَّتِي تصيبك حين تتلاقى الَّاعين هُو تلك الَّابتسامة الشبحية الَّتِي تداعب شفتيك فلا تفارقها الحب هُو تلك اللَهفة لانَّتظار الغد وانَّتظار الدقائق القادمة الحب هُو التفكير فِي الماضي وربطه بالحاضر والتحلِيق مَع سحب المسِتقَبْل وانَّت تتذكرها الحب هُو علاقة هَلامية لِيس لَها كيانَّ لَكِنّ لَها روح واحساس ينبض كُلّ حين حين تشعر بقلبك يدق كَانَّه فِي حفل راس السنة وحين تشعر بانَّ نفسك مضطربة كامواج المحيط وحين تشعر بانَّك تحلق بعيدا بعيدا عَن الَواقع حينها فلتَعْلَم انَّك تحب الحب هُو.. الحب هُو الفن الفن هُو العشق والعشق هُو الجنون . فالحب لص اسِتطاع التسلل الَى القلَوب واحكَم السيطرة عَلَيها تارة يسعدنا ويجعلنا نحلق فِي سماء السعادة . وتارة يشقينا ويجعلنا نهبط الَى قعر التعاسه فايْن الدواء مِن ذَلِك الداء .؟! الحب احساس عظيم تعجز السنتنا عَن وَصْفُه . وتجف اقلامِنا وتشيب اوَراقنا . مِن فهمه . ولَكِنّ لكُلّ شيء حلاوَة ومرارة فحلاوَته عَند تحلِيقنا بَيْن السماء وبَيْن الَّارض نعيش فِي جِنَّانَّ العشق والشوق والغرام نرتوي مِن اعذب الَهمسات تتشابك النظرات وتبحر فِي دنيا العشاق نتوقف عَند ثَلاث محطات الَّاوَلى ماقَبْل اللقاء وكَيْف كَانَّ الضياع الثانَّيه عَند اللقاء وكَيْف جمل البقاء والثَّالِثة مابَعْد اللقاء وكَيْف سنرسم الَّاحلَام ومرارة الحب لاشد مِن حلاوَته . تختنق فِي غمرة اللِيل وتهرب الدمَعات مِن مقلتيك ويمل الفراش مِن تقلبك عَلَيه . ويحط تفكيرك برحالَه عَند سارق قلبك فتنسل خيوط الذكريات وتتدافع الَواحِدة تلَو الَّاخِرى . عَند ظهُور الشفق ينقطع بغتة ذَلِك الخيط العَنيد وتغط فِي نوم سقيم .. ومَع ذَلِك يبقى الحب اسطورة اعجزت الَّاوَلِين والَّاخِرين عَن فهمها الحب هُو ذَلِك الشعور الّذي يجعل مِنك شخصا مسيرا لاتدري ما تفعل ولاتدري لايْن تتجه ففِي بداية الَّامر يكون كالحلم الّذي تتمِنى انَّ يتحقق يكون كالنجم الّذي تتمِنى انَّ تمسك به اوَ حتَى انَّ يمر طيفه عَلِيك ولَو مرورا..وبَعْدها يدخل لجسدك ولروحك ولقلبك وثَمّ لعقلك دون انَّ تدري ودون انَّ تحس بدخولَه فتصبح كالمِنتشي بعبير لا تَعْلَم كَيْف ومَتَى وايْن ولمَتَى سيظل دَاخَلك؟ فِيصبح لسانَّك اعذب مِن السكر وتصبح ابتسامتك ضَحِكة دائمة لا تنضب وتصبح روحك حلْوَة تبحث عَن ريحانَّ الحبيب الّذي لَوعها اللِيل بطولَه وجعلَها تبكي الدموع شوقا لرجوعه ويجعلك تعشق وتعشق وتهِيم الَى انَّ تصل لحد الجنون فتتمِنى انَّ تحب وتحب وتحب مدى العمر ولَكِنّ!!! توقف قلِيلا .هَل لازلت تعتقَد انَّ كُلّ ذَلِك سيسِتمر مطولا؟ عَندها تكون عَلَى خطا. فتبدا الَهموم والعذاب والسهر واللَوعة والحرمانَّ بالَّانَّصباب عَلَى حياتك وتصبح شاحب اللَون مدمر العاطفة مهشم الروح .تبحث عَن حبيبك الّذي غاب عَنك اوَ لسَبَّب ما قَد تركك .فتشتاق وتبكي وتبتعد عَن الناس لتجد شخصا يشبهه اوَ يشبه اسمه اوَ حتَى يشبه ابتسامته ومِن هنا تبدا اللَوعة ويبدا قلبك بالبكاء والعويل والصراخ ولَكِنّ؟ هَل مِن مجيب؟ ..هذا هُو الحب قيل فِي الحب جنون!!! اشواق لَهفة وفتون اهازيج ضَحِكات.... دموع وشجون قيل انَّ المحب مجنون!!!! عاشق متيم .... هائم مفتون!! قيل . يقَال . و انَّتم مَاذَا تُقَوِّلَون؟؟؟؟؟ الحب غيث لصحراء قاحلَه... بدر لسماء ملئتها الغيوووم . نور لعين اغشتها الَهموم!! الحب احساس سما عَلَى الكُلّمات وصفا.. روحين جمَعتهما اشواق مودة .. احترام و حنين قلبَيْن اصبح كُلّاهْما للاخِر حصن امَيْن جسدين ادفئ فِي بَعضهما صقيع السنين الحب هُو انَّ تعيش حياة محبوبك بفكرك و قلبك و شعورك كَما يعيشها هُو الحب انَّ يرى المحبانَّ الحياة كُلّاهْما بعين محبوبه... الحب انَّصهار قلبَيْن و اتحاد روحين لتكون قلب وروح يجمَعهما جسدين الحب لغة. وانَّسانَّ لاتكون الحياة ملِيئة بالمَعارف والحوارات وازدهار الحضارات بها الَّا مِن خلال الحب هذا السلطانَّ العظيم الّذي يتبعه كُلّ شيء انَّه الدهشة الَّتِي تعَمِل عَلَى تَغْيِير الَّاشياء مِن حولنا وترتيبها انَّه الثورة الَّتِي تختصر كُلّ النظام والحرية الحب خيط ابيض ممتد بَيْن الْعَالِم خيط تحط عَلَيه كُلّ فراشات وعصافِير الدنيا تغني بمرح يشبه طفولتنا ويشبه احلَامِنا اه ياسيدي الحب نسافر حول الْعَالِم مِن اجلك نعبر كُلّ القارات ونقطع المسافات البعيدة مِن اجل انَّ نقترب مِنك مِن اجل انَّ نلامْسك وتلامْسنا لنصبح بشرا اكثر صدقا وصراحة وسلام بك انَّت ايها الحب الحب الحب. يا لَها مِن كَلِمَة نسمَعها ونسمَعها دائما تردد عَلَى السنة الناس وحتَى الَّاطفال قَد نسمَعها بلغة صامتة مِن القلب والَوجدانَّ. فالحب لغة صَعْبَة الترجمة فالحب يترجم فِي سطور الحب هُو ذَلِك الشعور الدافِىء الّذي يحسه ويشعر به كُلّ محب لحبيبه الحب هُو ذَلِك الَّاحساس الغامض الّذي لا تفسره الَّا العين و الصمت الحب احساس عظيم جدا فالَّانَّسانَّ عَندما تلقيه الَهموم فانَّه يتوق الَى هذا الخيال لِينسى الْعَالِم الحقيقي وما به مِن شجون واحزانَّ .الَى عالم الَّاحساس الدافِىء الَى عالم الرقة والجِمَال الحب هُو جنه الدنيا وفردوس الحياه انَّه الَّامل الّذي يشَرِق عَلَى القلَوب الحزينه فِيسعدها ويدخل الَى القلَوب المظلمه فِينيرها ويبدد ظلمتها ويتسرب الَى الجوانَّح فِيغمرها بضيائه المشَرِق الَوضاء انَّه اللحن الجَمِيل الّذي يوقع انَّغامه عَلَى اوَتار القلَوب ونبضاتها فِيكون عزاء المحروم وراحه المكَموم ورجاء الِيائس انَّه النعيم الّذي يرجوه كُلّ انَّسانَّ والسعاده الَّتِي يتشدها كُلّ مخلَوق و الجنه الَّتِي يحلم انَّ يعيش فِيها كُلّ فتى وفتاه الحب هُو انَّ تعجز عَن التفكير دون انَّ تداعب صَوَرٌة المحبوب خيالك ولَو كَانَّ لِيعطيك النصح فِي ما تفكر به الحب هُو انَّ تعجز عَن القيام باي فعل دون انَّ يكون المحبوب هُو السَبَّب فِي قيامك به هُو انَّ تصبح وحيدا دون مِن تحب حتَى لَو كنت فِي الزحام هُو انَّ تضَحِك لمجرد ذكر اسم محبوبك هُو انَّ تشعر بالرضى عَن نفسك فَقَطّ لانَّك تحب وهُو انَّ تكون انَّت دون تَغْيِير سوى انَّك تحب هذا الشخص انَّا اعتبر الحب بالمَعَنى الذى سبقنى الِيِه مِن كتب قَبْلى ماهُو الَّا ثَمّره اوَ نتيجة حتميه لمَعَنى اخِر وهُو التناغم نعم التناغم الَوجدانَّي والروحي بَيْن الَّانَّسانَّ ومحيطه وكُلّ ما يقع عَلَيه بصره ويتعَامّل مَعه و يتجلى هذاالَّامر وفِي اكَمل وابهِي صَوَرٌه ومَعانَّيه فِي ابداع الخالق لكُلّ صَوَرٌ وتشكيلات الجِمَال والجلال فِي كُلّ ما يخلق..وهذا الَّامر يجرنا الَى اشكَالِيِه اخِرى ويقودنا الَى تساوَول عَن مَعَنى الجِمَال وهَل هُو ذاتي ام مَوْضُوعي بمَعَنى هَل مااراه جَمِيلا يراه البَعض جَمِيلا ؟ اوَ ما احَبه هَل يحَبه الغَيْر ؟ و هذا باالضروره يقودنا الَى نتيجة انَّ الحب ماهُو الَّا نتيجة تواوَم اوَ تناغم يتم ويتفاعل بمجرد حصول التقاء وتفاعل مَعين بَيْن اثنَين .عَندها يمكن الْحَديث عَن الحب الحقيقي وكُلّ اشتقاقاته مثل العشق و الصبابه ووو ولا يجب انَّ لا نخلط بَيْن الحب الحقيقي والكذبه الّذي يعيشها كثير مِن ابِنَاء وشباب هذا العصر والّذي لا يسِتطيع انَّ يفرق بَيْن غرائزه ورغباته المحمومه وغالِيا ما تكون جسديه وبَيْن المَعَنى الراقي والعميق والمرتبط اصلا بكُلّ مَعانَّي الخير والجِمَال الحب كالقمر تراه فتعجب بمظهره ولَكِنّ عَندما تتمَعَن فِيه تجده ملِيئا بالثقوب وعديم الحياة ؟؟ الحب ينبوع يتفجر مِن القلب لا غيث يهطل مِن السماء حاوَل انَّ تكره الحب فلن تشعر الَّا وقَد تمكن مِنك الحب اشد الَّالام عَلَى النفس حَيث لا يكشفه الطبيب , ولا يسِتطيع انَّ يتحدث عَنه المريض الحب جوع نفسي لا يسِتطيع الجوعانَّ الحكَم عَلَى جودة الطعَامّ الحب شجرة يغرسها الَّامل ويجتثها الِياس ... االحب هُو *الحب هُو مرض وراثي هُو الرغبة فِي اسعاد انَّسانَّ اخِر بالعطاء بلا مقابل الحب…وما ادراك بالحب؟؟هُو اقتسام الحلم والفكرة والذكرى مَع نفسك. ومَع مِن تحب. * الحب هُو طفل مشاغب يتراقص فِي الصدور،ويعصف بالقلَوب،ويتوهج فِي العيون *الحب هُو الدهشة هُو العشق المتحرر عَلَى العتق،هُو الصفح قَبْل المصافحه،والتسامح قَبْل العتاب،والَوصل قَبْل الَوصال،والعطاء قَبْل الرَّجاء *المسِتحيل هُو جبل ثلجي يذوب اماَم اشعة الحب المحرقة… *عَندما يصبح الصمت لغة تنطق لغات كثيرة وتتشعب لَهجات غَرِيبَة تتكُلّم حول مَوْضُوع واحِد وهُو الحب *الحب هُو ذَلِك الَّابن العاق،وذَلِك الَولد الشرير،وذَلِك الجرح العميق *الحب هُو السفر فِي الزمانَّ والمكَانَّ،والقَدرة عَلَى اسِتحضار البسمة قَبْل تحرك الشفاه. الماهِية الحقيقية للحب تبادل شخصي بَيْن الَّانَّاوَالَّانَّتواعتراف بالقيمة المطلقة للشخصية المحبوبة فلِيس الحب –فِي شتى اشكَالَه مجرد متعة جنسية اوَ مجرد رغبة فِي انَّجاب النسل بل هُو اوَلاً وبالذات خروج مِن عزلتنا الَّالِيمة وتحطيم لقوقعة الذاتية والَّانَّتصار عَلَى الَّانَّانَّية وهذا هُو السَبَّب فِي تلك القشعريرة المقَدسة الَّتِي تسِتولِي عَلَى قلب الَّانَّسانَّ حين يلتقي لاوَل مره بتلك الذات المجهُولة الَّتِي سوف تنتزعه مِن براثن انَّانَّيته والَواقع انَّه حين يتم الَّاتصال بَيْننا وبَيْن موجود اخِر فانَّ مِن شانَّ هذا الَّاتصال انَّ يهز اركَانَّ وجودنا هزا عَنيفا عميقا فضلا عَن انَّه يثير فِي اعماق نفوسنا مشاعر متناقضة مِن القلق الفزع الغبطة النشوة ،...الخ وكُلّ مِنا يذكر بلا شك كَيْف كَانَّ لتجربة التلاقي الَّاوَلى اثرها العميق فايقظته مِن سباته الَّانَّانَّي وفتَحْت اماَمَه افاقا جَديدة وجعلته يرى الْعَالِم للمرة الَّاوَلى كَانَّه قَد ولد مِن جَديد الحب عَندي !!! الحب عَندي طفل يولد لا يَعْرُف ابا اوَ ام اباه هُو مِن يكون لَه الزارع الّذي يسقيه فِيكبر امه تكون لَه الحضن الدافِىء الّذي يدفئه فِيهدا الحب لِيس العشق بذاته ولَكِنّه كيانَّ يسكنه الحب مِنبع كُلّ غريب ورهِيب فِي عالم يتملكه العجب الحب عَندي مَعجزة تحدث مرة فِي زمِن ومَع انَّنا نحسد زمِن المَعجزات الَّا انَّنا لا نسِتطيع الَّاقتراب مِنه لا اعرف هَل هُو الخوف ام انَّ النار ترعب الَّانَّظار ولَكِنّي وبوضوح اقول انَّ الّذي ذاق مر الحب عرف سر الزهد عرف كَيْف يعيش الَّانَّسانَّ الف عَامّ وعَامّ فِي كُلّ لحظة يتذكر فِيها الحب الحب. اخلاص وصدق ورحمه وتسامح الحب عرفانَّ بالجَمِيل واعتراف بالخطا الحب خوف مِن الزلل وقبول للعذر الحب عطاء بلا حدود وتضحية لا تنتظر اذنا مِن العقل الحب تجاوَز عَن السيئة وزرع للامل فِي قلب حزين الحب الفه وتجانَّس فكره الحب اعجاب بالصُّوَرة والشَكْل وعشق للروح والفكرة الحب امتلاك دون انَّانَّيه وصداقه متوازنة سلِيمة الحب وسيلَه للبِنَاء وروح للسعادة وقلب ينبض بارادة جبارة للعَمِل لا تُرِيد التوقف ابدا العقول العقيمة اصحابها سعداء والقلَوب الَّتِي لا تَعْرُف الحب اصحابها يَعْرُفون النوم ولَكِنّ لذة الِمَعْرِفَة والحب تنتقل بالروح الَى عوالم اخِرى مِن السعادة لا يَعْرُفها اوَلئك الغافلَون.... ...الحب لَون نادر مِن الَوانَّ الَّاتحاد والحب لا يذكيه الحر ولا يمكن انَّ تحل فِيه امراة محل اخِرى . لانَّه لِيس علاقة الرجولة بالَّانَّوثة.. وانَّما هُو علاقة رجل مَعين بامراة مَعينة . والحب لا شبع فِيه لانَّه لِيس خطة وفخا الَى لقاء جسدي عابر... ولَكِنّه تجاوَز دائم للَواقع واحتمالَّاته . وتخطي لحاجز الجسد بحثا وراء لقاء عميق واتحاد فِي الجوهر . وهُو اتحاد مسِتحيل . فالَّاثنانَّ لا مفر مِن انَّ يظلا اثنَين . ولن يصبحا واحِد ابدا .. ولَهذا فالحب مقضي عَلَيه بالتشوق و الَّالَّتِياع والجوع بلا شبع . والحب الحقيقي لا يطفئه حرمانَّ . ولا يقتلَه فراق . ولا تقضي عَلَيه اية محاوَلة للَهرب مِنه . لانَّ الطرف الَّاخِر يظل شاخصا فِي الَوجدانَّ . انَّه لَون مِن الَوانَّ الَّاتحاد كَما تتحد العَناصر فِي الطبيعة فِينشا عَنها مركبات لا يمكن تفريقها الَى عَناصرها الَّا بالنار والكهرباء . اوَ كَما يذوب السكر فِي الماء فلا يمكن فصلَه الَّا بالحرارة والتبخير . احيانَّا يكون الَّاتحاد وثيقا وعميقا مثل اتحاد مكونات الذرة .اذا تيسرت القُوَّة الكافِية لتفريقها انَّفجرت وادت الَى قنبلة ذريه . والحب بالمثل اتحاد شديد العمق يودي التفريق فِيه الَى سلسلة مِن انَّفجارات العذاب والَّالم قَد تسِتمر حتَى الموت . وقَد تنتهِي بتُغَيِّر الشخصية تماما وتحولَها . اي لَون مِن الَوانَّ الَّاتحاد هُو ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ انَّه قطعا لِيس اتحاد بالجسد . ولِيس هُوى نفسين .. ولا تلاوَم مزاجين . ولا تفاهْم عقلِين .. ولا هُو العثور عَلَى فارس الَّاحلَام . ولا هُو ارتياح الفطرة الَى فطرة اخِرى تعَاشَرها .. انَّه يحتوي كُلّ هذا بالطبع .. ولَكِنّه يحتوي عَلَى ما هُو اكثر . وما هُو اهْم... عَلَى وحدة اعمق مِن كُلّ هَذِه الَّاتحادات الَواضحة المفهُومة . وحدة اصيلة . كالقَدر . والَواقع . والمصير . تجمَع الَّاثنَين عبر حدود الَواقع الممكنة . ورغم حوائل الزمانَّ والمكَانَّ ...وحدة لا يجدي فِيها فراق . ولا تبترها قطيعة . وحدة غامضة لا يمكن انَّ نجد لَها اسما يفسرها . سلِيمانَّ الكرد الحب حالة تسمو بك عَن الْعَالِم وتعيش فِي لحظات انَّسجام مَع السعادة لحظات .تتذوق الحياة بطعم اخِر لحظات تنسى فِيها فِي اي زمِن تعيش لانَّك لا تورخ حياتك الَّا بهَذِه اللحظات الحب اُجْمُل سيمفونية تطرب الَّانَّسانَّ وترقص جَمِيع جوارحه ومشاعره. دون انَّ يتسلل الِيِه ملل مِن سماعها حنانَّ محمد صالح الحب هُو العصا الَّتِي تسحر قلَوب البشر انَّه الحب الّذي يجمَعَنا انَّه الدفئ الّذي يحوَيْنا كُلّ لِيلَه كُلّ صباح مِن الشروق الَى الغروب .انَّه الَّاخلاص والَوفاء .انَّه التضحية والكبرياء .انَّه الَوعد والعهد .انَّه الحياة انَّه الَوجود ...هذا هُو الحب ومَعَناه هُو دافع يدفع المحبوبَيْن الَى الشعور بالَّارتياح وحب العطاء ولَكِنّ للاسف البَعض يتناسى مَعَنى الحب النبيل البِنَاء !! للاسف الحب مشاعر سامية .. لِيسِت عَنث اوَ تسلِية . . الحب وعد.. كَلِمَة عهد . . الحب . احساس وتضحية الحب ..مراة . ترى بها مِن تحب ..خال مِن العيوب . الحب اسمى مِن انَّ يكون ..احساس بالقلب فَقَطّ . بل يتعدى الحدود والفوارق . الحب ...اِكْبَر مِن انَّ يفهمه اوَ يَعْرُفه الَّا مِن عاشه بكُلّ ما فِيه مِن عذاب وافراح . الحب . حب فِي اللَه . فالحب فِي اللَه اسمى واعظم . حب القلب والروح . ..ولِيس حب الجسد والمظهر فحب القلب والروح هُو الَّابقى وللابد الحب اعظم ما فِي الَوجود ... حب الَّام ..هُو حب ملِيء بالحنانَّ . حب الَّاب ...فهُو حب ملِيء بالعطاء حب الَّاخ...وهُو ما حرمت مِنه . ولَكِنّ .هُو حب الصراحة والتعاوَن حب الَّاخت ..وهُو كُلّ ما املك بهَذِه الدنيا اما حبي ..فهُو حطامي . المي ...انَّت ياحبيبي كُلّ ما... ..لا اسِتطيع البوح بما يخصك ولَكِنّ اه والف اه مِن حبك الحب يمكن يفرق ويقرب مِن بَيْن الَّاحباب الحب مش بس كَلاَم بالشفايف ينقَال و العيون تتناظر ويدور بَيْنها الكَلاَم الكَلاَم مجهُول للِي يجهَل الحب بمَعَناه يجمَع بَيْن الخلايق ويعيش احلِي الغرام والغزل مِن اوَل احرفه لِي اخِر احرفه ما به زوال و الحب ياخذ ويعطى ولَو قسي عَلِي القريب وكَلاَم العذال زايد و الحساد متدهُورين الحب فِي كُلّ خلق ولَو ما عرف مَعَناه زين ينعرف يَوْم اللقا بَيْن الحبيبَيْن الحب فِي نظري اسمى المشاعر وارقاها عَلَى الَّاطلاق فهُو نعمة مِن اللَه تعالَى فلَولاه ماعاشوا ولا تكاثروا ولا بنيت حضارات مِن الحب ياتي الَّاخلاص وكُلّ المشاعر الَّانَّسانَّية والَّاحاسيس المرهفة!! الحب شيء غَيْر مَعلَوم غَيْر واضح الملامح والقسمات شعور يتغلغل فِي كُلّ وريد ويقبع كالملك فِي ثنايا القلب يشعل النار حينا حتَى يذوب القلب هِياما وفِي احيانَّ اخِرى يبكي العين ايّاما انَّه يامر وَيْنهِي يغَيْر كُلّ مَعالم الحياة فِيصبح القمر اُجْمُل والشمس اكثر ضياء ويغدو الصبح لطيف الشفاه دافئ العبرات والعمر مملَوء ورودا ورياحين ا الحب عَندي هُو ذَلِك الْعَالِم الغريب عالم لَه احاسيسه وكُلّماته المرموقة والسحرية عالم يرحل بِنَا بعيدا فقَد نجد انَّفسنا فِي الفضاء فَوْق القمر احساس دَاخَلِي فِياض كُلّمه عذبه تخرج مِن بَيْن جوارحنا كي نهديها لحبيب القلب فالحب بحرا مِن الَّاحزانَّ والَّاهات بحرا ملِيء بالَّامواج والَّاعاصير الَّتِي تجتاحنا فانَّ ابحرنا به وتعمقنا غرقنا حب قيس ولِيلى وانَّ اسِتطعَنا انَّ نجيد السباحة خرجنا مِنه ولَكِنّ بَعْد مَاذَا بَعْد انَّ نكون مكسورين الَوجدانَّ محطمَيْن مهزوزين الَّافكار نعود والدموع تجرح الخدود ونعيش حياتنا تعاسة وحزن لدي تعريفات كثيره لَكِنّها احزانَّ فِي احزانَّ الحب اعظم كَلِمَة فِي الَوجود. اعظم وانَّبل مفرده فِي الكون. ساعة ميلاده يولد المرء مِن جَديد ساعة شعورك به وتغلغلَه فِي دَاخَلك يملا الَوجدانَّ ويغذي الَّاحاسيس والمشاعر وتنشا تلك العلاقة الطيبة النبيلة المقَدسة علاقة الروح بالروح والذات بالذات فِيتلاقى الَوجدانَّ اخذا وعطاء عبرالَّابتسامات الدافئة والمفردات العذبة الجذلَه والَهمس الرقيق فالحب بحر بلا نهاية بلا شواطئ ولا مرسى عميق يزخر بكُلّ الَوانَّ الجِمَال والعطاء فالحب عشق وقَداسه وحياه الحب..هُو ذَلِك الحنانَّ والَّاحساس السامي الّذي ينتقل بك مِن عالم الَى عالم اخِر تسبح فِيه بكُلّ المشاعر والَّاحاسيس فِي بحر ملِيء بلالئ الشوق الَى الحبيب بحر ملئ بمرجانَّيات العشق الَى العشيق ،بحر تسكنه العاطفة بحر امواجه الشعور المتدفق مِن الفواد.. عاصفة تجرفها مَعانَّي الشوق والحنين مَعانَّي الحاجة الَى اللقاء مَعانَّي الَّاسِتمَتَاع بعذاب الحب ونوبات العشق الحب هُو نوبات مِن الجنون العاطفِي الَّتِي تجعلك تعيش فِي شخصية اخِرى غَيْر شخصيتك شخصية. الَّاحساس اسمها ،والشعور مظهرها والشوق سمَعها وبصرها والحنين قلبها والجِمَال تكوَيْنها والحنانَّ عمرها واللذة اسمى مَعانَّي وجودها محمد قصبه .. العميد الحب هُو ذَلِك الشعور الَوجدانَّي الّذي يتدفق الَى الَّانَّسانَّ كالسيول الجارفة لِيتسلل الَى جوراحنا بهدوء وسرعانَّ ما يتحول الَى بركَانَّ هائج يحول اصحابه الَى انَّاس عاطفِيين يجعلَون مِن هَذِه الكَلِمَة عبارات رنانَّة تصل الَى اذانَّ المحبَيْن بصَوَرٌة جِمَالِية رهِيبة الحب كَما قَال البَعض قَد يتحول الَى عذاب اذا كَانَّ اصحاب الحب غَيْر قادرين عَلَى مجاراة هَذِه الكَلِمَة فسرعانَّ ما تجد بَعض الَّاشخاصّ يتكُلّمون بهَذِه الكَلِمَة دون التعمق بها والشعور بها فتكون فِي النهاية صدمة حقيقة اما لَه اوَ لمَعشوقة والحب ايضا تبادل فِي المشاعر بَيْن طرفِين صعدت بهم المشاعر الَى مراحل ساميه يميزها الحب والَوفاء والصدق والَّاخلاص الحب 00 هِي كَلِمَة كَبِيرة فِي المَعَنى لَو الَّانَّسانَّ عرف كَيْف يسِتخدمها والحب لَه مَعايير مختلفة 00 لَكِنّ فِي عصرنا الحاضر الكُلّ يَعْرُف الحب بطريقته الْخاصّّة 00 واغلب بني البشر يسِتخدمون الحب فَقَطّ بوصف المراة 00 وهذا هُو الخطا فالحب خلق لكُلّ شيء بالَوجود خلقه ربِنَا 00 وانَّا باعتقادي انَّه كُلّ شيء يسر العين هذا هُو مَعَنى الحب00 ممكن الَّانَّسانَّ يعشق الَورود اوَ يعشق الطبيعة اوَ يعشق الَوالدين اوَ يعشق ابِنَائه اوَ يعشق العِلم اوَ يعشق الجِمَال اوَ يعشق عَمِلَه وكُلّ هذا يدورفِي محور الحب وكُلّ ماتسر به العين هُو هذا الحب الحقيقي لَكِنّ لانَّاخذه مِن مِنظور حب المراة فَقَطّ والحب لَه تفاسير عدة ويعجز القلم واللسانَّ عَن وَصْفُه حقيقة الحب الحب هُو احساس دَاخَلِي ربما يكون مبهما ولا احد مِنا يَعْرُف حقيقته الَّا انَّه يظل ويبقى ذَلِك المحرك الّذي يحرك مشاعرنا واحاسيسنا العاطفِية اتجاه فرد اوَ مَجْمُوعَة مِن الَّافراد نكن لَها الخير ونود لَها السّلام ونرغب بالتعايش مَعها والحب هُو المهِيمِن عَلَى احاسيسنا ومشاعرنا بحَيث انَّنا عَندما نحب ونعشق لا نملك اي احساس اوَ شعور بل تظل تلك الَّاحاسيس والمشاعر مفقودة والدلِيل عَلَى ذَلِك انَّنا نقوم بتصرفات اوَ حركات نحسبها خَارِجة عَن الَّارادة والمقَدرة الَّانَّسانَّية الَّا انَّها حقيقة الَّامر هِي ضمِن ارادتنا ومقَدرتنا لَكِنّ الحب هُو الّذي كَانَّ وما زال المسيطر عَلَيها مما افقَدها دورها الحيوي فِي الحياة ولعل الحب يتطور كتطور كافة الَّاشياء القابلة للتطور فتطور الحب يرقى الَى انَّ يصل الَى درجة العشق ومِن ثَمّ الَى درجة الغرام والدرجتين الَّاخيرتين ما هما سوى زِيادَة واكثارا مِن الحب لا اقول مبالغة فِيه وانَّما تعمق ورغبة . الحب هُو ذَلِك الَّاحساس الّذي يبَعْد الَّانَّسانَّ عَن مشاكُلّه ويجعلَه يعيش حياته بحق فلِيس للحب سن يبدا عَنده اوَ سن يتوقف عَنده وانَّما الحب يتوقف عَلِي مدي تفهم الطرفِين لمَعَني الحب ذاته فالحب لِيس احساس بالشوق لروية الطرف الَّاخِر اوَ الشوق الِيِه وانَّما الحب اسمي مِن ذَلِك بكثير بل انَّ الحب دائما هُو الدافع للتقَدم والنجاح الحب هُو الَّاحساس بالحياة مَع الطرف الَّاخِر والحب لِيس حب بَيْن انَّسانَّ واخِر فَقَطّ بل انَّ اهْم مَعانَّي الحب هُو حب العَبِد لربه الحب هُو شعور و احاسيس صادقة تنتاب الَّانَّسانَّ و يجب انَّ تتوفر شروط تغمر قلب و عقل كُلّا الطرفِين لكي تكون حقا العلاقة متينة و تحمل كَلِمَة الحب بمفهُومها الحقيقى و هَذِه الشروط هِي الصراحة والصدق فهِي الَّاساس للحب ثَمّ تلِيها الشروط الَّاخِرى و المتمثلة فِي الَّاخلاص و الَوفاء و التفانَّي فِي الحب و بذَلِك يصل الحب الَى بر الَّامانَّ وهُو بِنَاء اسرة سعيدة اساسها كُلّ الشروط السالفة الذكر لَو فرضنا انَّ عَدَّد سكَانَّ الْعَالِم يساوَي مائة ملِيار فِيكون هناك مائة ملِيار نَوَّع للحب فكُلّ انَّسانَّ لَه شعور خاصّ بالحب مَتَى تَعْرُف انَّك تحَبها عَندما تكون هِي اخِر مِن تفكر بها قَبْل انَّ تنام وتكون اوَل مِن تخطر ببالك عَندما تسِتيقظ وهِي الَّتِي توقظك مِن نومك وهِي الَّتِي تراها فِي كُلّ وجه تراه وفِي كُلّ شخص تقابلَه تحاوَل انَّ تجد فِيه شيئا مِنها لِيس الحب عجزا ولا هِياما. فِي روى يتقَد بها فواد الحبيب. و يحيا بها فِي فلَوات خيالَه .و تجمح به يمِنة و يسرة. و تثنيه عَن الكد و الَّاجتهاد و السعي. لِيجتر اوَهاما يصَوَرٌها لَه قلبه الشفِيف و حلمه المرتقب. و خيالَه المجنح. لِيحيا فِيها مكدودا. مِنتظرا تحقيق الَّاحلَام. و هُو عَلَى فراش الراحة. لِيس الحب بمثل هَذِه المَعانَّي. بل هُو سعي و جهاد و كفاح. مِن اجل تحقيق امال القلب. و فِي سعيه و كفاحه و جهاده تحدوه مراقبة اللَه. و الَّاعتماد عَلَيه. فالحب لا يتجدد مِن اسمى المَعانَّي. بل يمضي بها و مَعها الحب هُو عيد الحياة الدائم فلا حياة بِدون حب وامل ؛ ثَمّ انَّ الحب لا ينتهِي فحب الناس دائم وحب الَّاصدقاء متصل وحب العَمِل سعادة ونسيانَّ الَّاساءة حب وشكر الناس والَّاحترام وترك الَّانَّتقام عَند المحبَيْن حب والَّاخلاص وتحمل الَّالم والقناعة . ايقظا حب ! الحب هُو ذالك الشعور الّذي يتملك الَّانَّسانَّ فِي دَاخَلَه ويطوف به الْعَالِم حَيث يشاء بافراحه واحزانَّه يجول كُلّ مكَانَّ فَوْق زبد البحر يمشي دون انَّ يغوص فِي اعماقه فِي صحراء قاحلة دون انَّ يضل طَرِيقُه فِي مكَانَّ لِيس لَه وجود الَّا فِي قلب صَغِير ينبض بكُلّ مَعَنى يجعل الحياة تسير فَوْق مملكه لا يمتلكها الَّا اثنَين انَّا وحبيبي الحب هُو انَّ تصون عهد الَهُوى و لَو طالت الغَرِبة انَّ تحارب زمانَّك مهما قسى ومهما غَرِبك ولَو كَانَّ الدهر قلاب انَّ تنتظر حبك ولَو ما جاء حتَى لَو قَالَوا حبيبك مجافِي ولِمَاذَا بَعْدك تحَبه الحب هُو انَّ تُقَوِّل لقلبك مِن يحب لا يقسى عَلَى حب بنته الَّاحلَام انَّ تجعل الحب ياخذ انَّواره حتَى لَو قَالَوا الدنيا اظلمت و اللِيل اصبح نهار ولَو ركضت الَّاياَم ومهما كَانَّ مخبا مِن الَّاسرار الحب هُو انَّ تُقَوِّل لقلبك اذا لاموك العمر مشوار.. الحب هُو الَّاحساس بالَّامانَّ الحب قَد يكون اسمى المشاعر لَكِنّ الَّاياَم خانَّت ذَلِك الَّاحساس لا اعرف مِن المتهم نحن ام الحب لَكِنّه فِي الَّاوَل والَّاخير احساس نحن مِن يحركه ونحن المتهمون وهذا الَّاكيد لَكِنّني بحق صدمت مِن شيء جعلني يَوْما اكره القلم كي اكتب بَعْد انَّ كَانَّ خير رفِيق يحملني الَى اُجْمُل دنيا لَكِنّني صدمت مِن البشر الّذين يكتبون عَن الحب تقرا كُلّمات وتعيش مَعهم بكُلّمات اخِرى لا اعرف لِمَاذَا هَل اصبحنا فِي زمِن الَّاتجاهِين ام نعيش فِي ازدواجية الحياة اخشى انَّ نعيش اخيرا عَلَى اعتاب حياتنا مَع كاس ضياع ونخسر كُلّ شيء مِن كُلّماتي هَذِه لا اتمِنى غَيْر الحب لكُلّ الناس لِيس الّذي كتبت عَنه بل الكُلّ يعيشه عَلَى طريقته كَيْفما يُرِيد لانَّه بايدينا قَد يكون لقاء بَعْد وداع نحن المسئولِين وانَّا جلعت نفسي بحرا اخذ الكُلّ فِي احضانَّي ولا يحتوَيْني شيئا هكَذَا اخترت الحب لكَم مِنى ومِنكَم لِي لا اُرِيد شيئا الحلم المسِتحيل الحب عَندي لِيس الَّا كذبة كبرى نصنعها بانَّفسنا ونصدقها وهُو لِيس الَّا وهم وخداع وعذاب لِيس لَه اخِر فالعاقل عَندي هُو مِن يبتعد عَنه لِيامِن شره والحب الحقيقي غَيْر موجود اوَ مسِتحيل والّذي يحلم بالحب الحقيقي كالّذي يحلم بالشتاء الدافئ مهما قلت وقلت فربما لن اكون جديرا انَّ اعطي تعريفا دقيقا وكافِيا لَهَذِين الحرفِين.. فِي رايي الحب هُو ذَلِك الشعور العفِيف المتبادل بالتناصف بَيْن شخصين كُلّ ما جمَعهما هُو تكَملة الثانَّي للاخِر وانَّ يحس كُلّ مِنهما بانَّ هنالك شخص فِي هذا الَوجود مسِتعد لانَّ يقاسمه الَّامه واحلَامه فِي حدود ما يملِيه عَلَيه مجتمَعه وعاداته.. المهم فِي الحب انَّ يكون هدف اسمى يضمِن بقاء الشخصين عَلَى اتصال وانَّ لا يفرقهما الَّا شيء اسمه الموت...ربما قَد يالف شخص مِنا شخص اخِر ويظن انَّه يحَبه ولَكِنّ هنالك فرق كَبِير بَيْن الحب والَّالفة...فانَّ الفت شخص فبامكَانَّي بَعْد ايّام انَّ انَّساه واتذكره فِي اوَقات ومِناسبات مَعينة.. ولَكِنّ انَّ احب شخص ويبَعْد عَني فانَّي اتناساه ولا انَّساه اتناساه مِن ذاكرتي بَعْدما اصبح اسمه مِنقوشا عَلَى قلبي. ونبضات قلبي تدق حروف اسمه ودمي يجري فِي عروقي فَقَطّ لانَّه عَلَى امل بانَّي سالقاه يَوْما؟؟؟ و يبقى سوالِي المطروح هَل ترانَّا نلتقي ام انَّها كَانَّت اللقيا عَلَى ارض السراب ثَمّ بانَّت فتلاشى ظلَها و اسِتحالت ذكريات للعذاب هكَذَا يسالني القلب كُلّما اشتد عَلَيه العذاب الحب هُو شعور لا يوصف وحتَى لَو وصفناه ما وفِيناه حق الَوصف،فهُو مزيج مِن الحنانَّ والعطاء والتضحية وقَد يكون هناك اشياء اخِرى ولاكن لا ادري ماهِي فالحنانَّ عاطفة رَائِعة تجعلك تَحْتوي مِن اماَمك والحب كَذَالك والعطاء بذل بِدون انَّتظار مقابل وبلا حدود والحب ايضا كذَلِك والتضحية بذل ولَو عَلَى حساب نفسك والحب يجعلك تضحي لمِن تحب ولَو بنفسك. الحب يجعلك ترى مِن تحب بعين الرضى ولا تسمَع مِنه الَّا حَلُو الكَلاَم واعذبه ولا ترى مِنه الَّا كُلّ جَمِيل ورَائِع ولا تلمس مِنه الَّا كُلّ شيء جذاب وناعم فصدق مِن قَال. لَوكَانَّ الحب كُلّمات تكتب لنفذت احباري ولَكِنّ الحب ارواح توهب فهَل تكفِيك روحي.. الحب كَلِمَة تتكون مِن ثَلاثة احرف لَكِنّ تعَني الكثير و الكثير الحب هُو ذَلِك الَّاحساس الغريب و الجَمِيل الّذي يطوف به الَّانَّسانَّ الَى عالم اخِر كُلّما اخذته تيارات الَهموم والَّاقَدار بعيدا جدا عَن الْعَالِم الحقيقي الَى عالم الخيال و عالم الَّاحلَام الجَمِيل و الحب يكون عالما جَمِيلا اذا رايت مِن يقَدر تلك المشاعر والَّاحاسيس الدافئة الَّتِي لَو تلقى خدش بسيط لانَّتهِي كُلّ ما بها مِن تلك الَّاحاسيس الدافئة. الحب عالم كَبِير غَيْر انَّه يتكون مِن ثَلاثة حروف لَكِنّها تكون المسِتحيل فانَّ مِن خلال حبك لشخص ما ترى الْعَالِم فِي عينيه وحده لا غَيْر الحب هُو الَّاهتمام الَّاحترام . الِمَعْرِفَة .. المسئولِية انَّ نقص عَنصر مِنه مات الحب مات لعَدِم اهتمام كُلّ طرف بالَّاخِر وبما يهمه مات لعَدِم احترامهم لبَعضهم اوَ لمشاعرهم مات لانَّ كُلّ فرد مِنهم لم يهتم بمَعرفة الَّاخِر وكَيْف ومَاذَا يُرِيد بلى اكتفِى كُلّ مِنهم بالصُّوَرة الَوردية عَن الَّاخِر مات لعَدِم تحمل اي مِنهم مسئولِيه الحب مسئولِيه قلب اصبح يرتبط بك للابد اتمِنى انَّ يكون مَعَنى الحب فِي نظري هُو المَعَنى الحقيقي للحب الحب هُو انَّ تفهمِني وافهمك دون انَّ ..نتكُلّم وانَّ تسمَعَني قَبْل انَّ اقول ونلبي النداء قَبْل انَّ نطلب الحب هُو ضم الحَلُو وهجرانَّ المر مِن الذكريات ومساحة قمرية فِي سماء صافِية لاحقَد فِيها ولاظلم ولا ظلام الحب لايَعْرُف البخل انَّه سيد الكرام الحب هُو نقاء وصفاء وهُو اخلاص ووفاء وهُو تضحية وصبر وشوق وحنانَّ فالحياة بلا حب الم بلا انَّين وغَرِبة بلا حنين وعَناء بلا شجن الحب هُو انَّ اسمَعك لَوحدي واشم عطر عباراتك واتغذى بشهد بسمتك واقرا سطور قلبك حرفا حرفا ونبضة نبضة ومِن نظرة واحِده الَى عينيك اسبر اغوار روحك واغرق فِي خلجاتك وافهمك هذا هُو الحب ! الحب هُو كَلِمَة تعَني التكَامِل بكُلّ ما تعَنيه كَلِمَة التكَامِل مِن مَعَنى حَيث يرى المحب فِي محبوبه الكَمال اي انَّه اذا شارك محبوبه فِي حياته تكون حياته كَامِلة ولا يوجد عَنده اي نقص فاذا اراد المحب انَّ يكتمل وانَّ يتَخْلَص مِن النقص الّذي يحس به يسعى لِيصل الَى محبوبه فعَندما نُقَوِّل انَّ هذا الشخص محبوب اي انَّه كَامِل ولِيس كَامِل لَوحده بل هُو كَامِل مِن مشاركته الَّاشخاصّ الّذين يحبونه وبطبيعة ربانَّية لم يخلق عَلَى الَّارض شخص واحِد كَامِل فلا كَامِل الَّا وجهه سبحانَّه وتعالَىولا يكتمل الَّانَّسانَّ الَّا عَن طريق مشاركة شخصين اوَ اكثر مَعا حتَى عَندما يُرِيد المحب انَّ يخلد للنوم تجده يسِتذكر ما حصل مَعه الْيَوْم ويحاسب نفسه عَلَى ما فعل مِن اخطاء وفِي النهاية يرى محبوبه ويتمِنى مِن اللَه انَّ يجمَعه بمحبوبه لِيكَمل النقص ويصحح الَّاخطاء الَّتِي يقع فِيها بالنسبة لِي الحب هُو الشعور الجَمِيل الّذي ياتي فِي زمانَّ ومكَانَّ غَيْر متوقعين بحَيث يمتلكك ويحتويك ياخذ مِنك ويعطيك, وهُو الشيء الّذي تتخيل انَّ المهرب مِنه سهَل ولَكِنّ هِيهات فلَو وقعت به تظل اسيره الَى انَّ ينتهِي بك الَّامر اما بالجنون اوَ الموت عَندما نتحدث عَن الحب فانَّنا نبحر فِي اعماق لِيس مِن السهَل عَلَى اي شخص انَّ يصل الَى تلك الَّاعماق…!!! فمِن يحب بقلبه فَقَطّ فانَّه يخسر كُلّ شيء ومِن يحب بعقلَه فَقَطّ فانَّ حَبه يفقَد حساسيته وروعته… اذن فالحب هُو مزيج مِن النبضات القلبية المرهفة الشفافة يحيطها اطار العقل المتزن الّذي يعطي للقلب المساحة الكافِية لاظهار ابداعاته العاطفِية فِيمِن يحب ولَكِنّ فِي اطار مزخرف بنقوش التفاهْم بحَيث انَّ القلب يعطي مِن يحب كَما مِن الحب والحنانَّ والعاطفة الَّتِي تفِيض بالتضحية والتفانَّي لاسعاد المحبوب دون انَّ تصل الَى مرحلة لايملك فِيها القلب مايعطيه للحبيب وهَذِه هِي مرحلة الجفاف العاطفِي…! فالحبيب احيانَّا يكون طفلا مدللا يُرِيد انَّ يحصل عَلَى كُلّ شيء ولا يُرِيد طلبه انَّ يرفض وهنا يجب عَلَى المحب الَّا يفرط فِي تدلِيل محبوبه بانَّ يضعه فِي اطار المسوولِية حتَى لايصل الَى مرحلة الغرور العاطفِي الّذي انَّ وصل الِيِه فانَّه سيدمره واحيانَّا يكون المحب شيخا كَبِيرا متزن العقل ينظر للامور بمِنظار بعيد المدى ويضعها فِي نصابها الصحيح وهنا يكون قَد وصل الَى قمة النضوج العاطفِي واحسْن فِي الموازنة بَيْن قلبه وعقلَه ووضعهما جنبا لجنب للارتقاء بمفهُوم الحب والمحافظة عَلَى عقلَه مِن النكسات… وهذا هُو المفهُوم الصحيح للحب…!!!!!! الحب....هُو اِكْبَر علامة سوال؟ ومهما حاوَلنا انَّ نعطيه التعريف الصحيح...فلن نسِتطيع انَّ نعطيه حقه...هُو ذاك السحر الّذي يخطف احساس القلب ونظرات العين...هُو ذاك النهر الخلاب الّذي نرتوي مِنه فِي هذا الْعَالِم الجاف...هُو السحر الّذي ياخذنا الَى عالم العشاق...هُو شي لا يوصف...لانَّه مخلَوق مِن الَّاحساس والمشاعر الَّتِي لا تسِتطيع التعبير عَنها بالكتابة الحب لِيس رواية شَرِقية بختامها يتزوج الَّابطال لذَلِك اسِتطيع القول ومِن مِنطلق هذا البيت انَّ الحب شئ والزواج شئ اخِر وبما انَّ الحب لِيس هدفا للزواج فهُو بالتالِي اسمى مِنه لذَلِك اُرِيد انَّ اعطي راي مخالف لجَمِيع الَّاراء السابقة وهُو انَّ الْجَمِيع نظر الَى الحب مِن خلال العلاقة بَيْن الرجل والمراة ونسو بانَّ هناك حب اسمى وهُو حب اللَه وحب رسولَه ثَمّ حب الَّام وحب الَّاب بَعْدها ياتي هذا الحب الّذي يتحدث عَنه الْجَمِيع والّذي لا ارى لَه وجود فِي عالمِنا المَعاصر كَما وانَّني ارى انَّ قصة جَمِيل بثية فِي الحب لِيسِت بالَواقعية وانَّما هِي خيال اعمي الناس بها فشغلت عقولَهم وملات اذهانَّهم . الحب كائن خرافِي يجمَع بَيْن القلَوب الحائرة و التائهة فِي دوامة الحياة, هُو شعور غريب ياسر قلبَيْن و يطوقهما باكُلّيل مِن الزهُور المَعطرة, فِيفوح شذاها لِيذهب بالقلبَيْن الَى عالم اخِر و يسكرهما عَن الَوجود, فِيعيشانَّ اُجْمُل اللحظات حين يكونانَّ مَعا, و يكون فراق احدهما بمثابة الموت للاخِر, الموت فِي الحياة!! حَيث يكون العاشق حيا و لَكِنّه خَارِج دائرة الَّاحياء, فكَيْف لَه انَّ يعيش و قلبه لِيس مَعه؟! الحب كُلّمه مَعَناها العذاب الحب هُو الحيرة و القلق و الجنون مَع ذَلِك يبقى الحب اُجْمُل احساس فِينا الحب يحي كُلّ ذكرى جَمِيلة قَد ماتت بدَاخَلنا مِن جراح العمر الحب هُو الَّامل الّذي نعيش مِن اجلَه هُو الَّامل الّذي ننتظر به الغد و الحب ارْوَع ما تبقى فِي الَوجود رغم عذابه و جنونه رغم الَّامه ورغم اعاصيره الحب هُو انَّفاس الحياة الحب لِيس لَه مَعَنى. مَعَناه فِي افعالَه الحب شعور يتغلغل فِي المحب يتوهج كالنار يهز المحب كالَّاعصار وكثيرا ما نسمَع كَلِمَة حب وحب وحب لَكِنّ مِن يدرك هذا المَعَنى الحقيقي الدافِىء الحب عاطفة جَمِيلة ودافئة وبها احاسيس جَمِيلة الَّتِي يلتجىء المحب لَهَذِه الَّاحاسيس الرَّائِعَة الَّتِي تاخذه الَى عالم الخيال عالم الرَوْعَة تاخذه الَى بحور الغرام وَيْنسى كُلّ ما به لَكِنّ ايْن تجد مِن يمتلك تلك الَّاحاسيس الدافئة ؟؟ ايْن تلتجا ايها المحب ؟؟؟ ومِن يقَدر تلك المشاعر والَّاحاسيس الرَّائِعَة فطوبى لمِن يجد مِن يقَدر تلك المشاعر و الَّاحاسيس الَّتِي تتوهج كالنار الَّتِي تِسعر فِي الحطب بَيْنما النار هِي نار الشوق الَّتِي تِسعر فِي قلب المحب الحب والحب فايْن تجده ؟ وايْن تجد مِن يحبك؟ ويقَدر مشاعرك الدافئة ؟ الحب لِيس شيء واقعي وايضا لِيس خيالِي فهُو شيء ينمو ويكبر مَعَنا شيء يحلق ويرسم لنا لَوحة شفافة بها الَّالَوانَّ وردية تبعث الَّامانَّ وتلَوح لنا بالَّاتيانَّ الحب شيء لا نسِتطيع وَصْفُه اوَ حتَى احتوائه قَد يصل الَى الفضاء ويسعه وقَد يصل القمر ويخفِي نوره هذا هُو الحب الصافِي النقي فهُو عميق بعمق البحر وواسع كالفضاء ونقي كنقاء السماء وكَبِير كسعة ومداد الَّافق هذا هُو الحب النقي الصافِي هذا هُو الشعور الراقي هذا هُو الشعور دون اي مقابل الحب هُو ؟؟ (لنزار قبانَّي) 66ql.gif الحب هُو ؟؟ (لنزار قبانَّي) 14.gif[/align][/align]



    فيس بوك
    التعديل الأخير تم بواسطة AL aDMEr AL ; 2006-06-06 الساعة 23:04
    -

  2. عضو مجتهد
    [align=center]اللَه عَلِيك يا ادميرال وانَّ شاء اللَه دوم التميز والَّابداع [/align]
    -

  3. الصورة الرمزية AL aDMEr AL
    مشرف سابق
    [align=center]مِنور مِنور كُلّ مَوَاضِيعي حبيبي الطائر

    والف شكر عَلَى مرورك الطيب وردك المشجع تسلم حبيبي
    [/align]
    -

  4. مَوْضُوع شيق وجَمِيل

    ساتابعه وصلت ربع الْمَوْضُوع

    ماشاء اللَه موسوعة

    ونزااار قبانَّي غني عَن التعريف

    وشكرا لك حبيبي
    -

  5. الصورة الرمزية Lonely_Soul
    :: العضوية الذهبية المتميـزة ::
    تسلم انَّاملك اخوي الَّادميرال ويعطيك الف عافِية.

    كُلّمااات ولا ارْوَع.. يعطيك الف عافِية عَلَى نقلَها..

    ناطرين الْجَديد مِنها فلا تطول عَلِينا بلِيز!

    مَع اطيب سلام!
    -

  6. عضو شرف
    مشكور اخوي AL aDMEr AL عَلَى الْمَوْضُوع

    بس تعبتنا مَعك

    وش هذا


    تحياتي لك
    -

  7. الصورة الرمزية AL aDMEr AL
    مشرف سابق
    [align=center]العفو اخوانَّ لا شكر عَلَى واجب

    اخوانَّي الَّاعزاي لَونلِي و فراس و ابو نايف)

    هذا شي بسيط والقادم اقوَى انَّ شاء اللَه

    شكرا عَلَى مروركَم الطيب
    [/align]
    -

  8. عضو نشيط
    نثر وكُلّمات رَائِعة
    -

  9. الصورة الرمزية AL aDMEr AL
    مشرف سابق
    شكرا لك واتمِنى انَّ تكون قَد اسِتمتعت
    -

المواضيع المتشابهه

  1. أول ... مرة (لنزار قباني)
    بواسطة AL aDMEr AL في المنتدى شعر قصيد شعراء و شاعرات قصائد عربية قصيدة نبطية
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 2007-10-05, 02:34
  2. شعر لنزار قباني
    بواسطة راجي في المنتدى شعر قصيد شعراء و شاعرات قصائد عربية قصيدة نبطية
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 2006-08-18, 17:23
  3. تسالني حبيبتي (لنزار قباني)
    بواسطة AL aDMEr AL في المنتدى شعر قصيد شعراء و شاعرات قصائد عربية قصيدة نبطية
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 2006-06-13, 22:07
  4. مدرسة الحب (لنزار قباني)
    بواسطة AL aDMEr AL في المنتدى شعر قصيد شعراء و شاعرات قصائد عربية قصيدة نبطية
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 2006-06-11, 04:43
  5. محاولات قتل امراءة لا تقتل (لنزار قباني)
    بواسطة AL aDMEr AL في المنتدى شعر قصيد شعراء و شاعرات قصائد عربية قصيدة نبطية
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 2006-06-11, 04:41

Content Relevant URLs by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.